أردوغان يشبه نتيجة الاستفتاء بلعبة كرة القدم!

الرئيس التركي يشيد بمواقف نظيره الأميركي، ويقول أنه تم الاتفاق بينهم على عقد لقاء ثنائي في أقرب وقت ممكن للتباحث حول العديد من القضايا الإقليمية والدولية، ويؤكد أن البلدين حليفين استراتيجيين، ويشبّه نتيجة الاستفتاء بنتيجة مباراة لكرة القدم.

أردوغان: تركيا ترحب بمواقف ترامب الحالية
قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إنّ بلاده "ترحب بمواقف الرئيس الأميركي دونالد ترامب، ومن الممكن حل العديد من القضايا العالقة عبر تعزيز التعاون بين الجانبين، على اعتبار أنّهما حليفين استراتيجيين في الناتو".

وأضاف أردوغان في مقابلة تلفزيونية أنّه اتفق مع ترامب على "ضرورة عقد لقاء ثنائي في أقرب وقت ممكن للتباحث حول العديد من المسائل الإقليمية والثنائية", وأضاف أن نظيره الأميركي أبلغه أنه "سيصدر تعليماته في هذا الخصوص لمسؤولي البيت الأبيض كي يحضّروا لهذا اللقاء".

وأضاف أنّ الاتصال الهاتفي الذي جرى بينهما الاثنين الفائت، كان وسيلة "للتباحث حول الأزمة السورية والسبل الكفيلة لحلها".
واعتبر أردوغان أن "من يقارن بين ترامب والقادة الأوروبيين في الوقت الراهن مخطئ، نظراً لأنهم لم يبدأوا العمل مع ترامب بعد".

وأكد أن بلاده والولايات المتحدة "حليفان استراتيجيان، إلا أن النجاح لم يكن حليفاً على هذا الصعيد مع أوباما، ونرحب خلافاً لذلك بأسلوب ترامب للتعاون تجاه العلاقات بين البلدين".

وعن مكافحة تنظيم داعش والحملة المزمعة على محافظة الرقة السورية معقل التنظيم، قال أردوغان إن ترامب أبلغه بأنه "من غير الممكن التغلّب على داعش عبر تنظيم إرهابي آخر، ووزير الخارجية الأميركي ورئيس جهاز استخباراتهم، أكّدوا خلال زيارتهما إلى أنقرة مؤخراً، بأنّ التحالف والدولي وتركيا يستطيعان إنهاء وجود داعش بكل سهولة".

وتعليقاً على نتائج الاستفتاء على التعديلات الدستورية الذي جرى الأحد الماضي، شبّه أردوغان نتيجة الاستفتاء بنتيجة مباراة لكرة القدم، قائلاً في هذا الخصوص إنه "اذا ربحت المباراة بنتيجة هدف مقابل لا شيء، فإنك ستكسب ثلاثة نقاط، وإن ربحت المباراة بنتيجة 5 أهداف مقابل لا شيء، فإنك أيضاً ستنال 3 نقاط، المهم أن تربح المباراة".

وعن الانتقادات التي يوجهها المراقبون الدوليون لنتائج الاستفتاء، قال أردوغان إن"الغرب أراد أن يتآمر على تركيا، لكن هذه المؤامرة فشلت وهذا واضح للعيان، والآن لا يستطيعون تقبّل نتيجة الاستفتاء".