مهمته الشاقة مواجهة ترامب: من هم مرشحو رئاسة الحزب الديمقراطي؟

الانتخابات الدّاخلية الرئاسيّة للحزب الديمقراطي الأميركي تبدأ اليوم السبت لانتخاب رئيس جديد للحزب الذي يعوّل عليه البدء بمهمّة شاقّة لاعادة بناء قيادة ومعارضة سياسية للرئيس الجمهوري دونالد ترامب بعد فوزه المفاجئ في الانتخابات الرئاسيّة.

تتألّف الهيئة النّاخبة في الحزب من 447 ناخباّ
تبدأ الانتخابات الدّاخلية الرئاسيّة للحزب الديمقراطي الأميركي السبت لانتخاب رئيس جديد للحزب الذي يعوّل عليه البدء بمهمّة شاقّة لإعادة بناء قيادة ومعارضة سياسية للرئيس الجمهوري دونالد ترامب بعد فوزه المفاجئ في الانتخابات الرئاسيّة.


وتتألّف الهيئة النّاخبة في الحزب من 447 عضواً في اللجنة الوطنيّة الدّيمقراطيّة المسؤولة عن الجانب الإداري والمالي في الحزب.
ويتنافس 7 مرشحين على زعامة الحزب من بينهم الأكثر حظّاً وزير العمل السابق توم بيريز المفضّل لدى مسؤولي إدارة الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما وكذلك كيث إليسون عضو الكونغرس و السناتور بيرني ساندرز المدعوم من زعماء ليبراليين والسناتور إليزابيث وارن.

 

وينحدر المرشّح بيريز الذي تعهّد بمواجهة ترامب من أسرة مهاجرين من جمهورية الدومنيكان بينما المرشّح إليسون هو أوّل مسلم يُنتخب في الكونجرس الأميركي.

 

وتعهّد المرشحون السبعة بالتركيز على إعادة بناء الحزب الذي خسر المئات من مقاعد مجلس النواب في عهد أوباما والذي يواجه مهمة شاقة في محاولة استعادة الأغلبية في الكونجرس في انتخابات التجديد النصفي للكونغرس المقرّرة عام 2018.

 

بينما تعهّد إليسون بإعادة بناء المنظمات الديمقراطية في كل المقاطعات الأميركيّة.

 

وقال إليسون في مناظرة للمرشّحين حصلت الأسبوع الماضي: "يجب مساعدة الديمقراطيين على الفوز في مختلف أنحاء البلاد حتى يمكننا أن نتخلّص من دونالد ترامب وهذا يعني أن ندعو الى نسبة مشاركة عالية في الانتخابات". 

 

وفي حال عدم حصول أي من المرشّحين على الأغلبية في الجولة الأولى من الاقتراع ستجري جولات إضافية بعد إجراء جولتين يُستبعد المرشّح الحائز على العدد الأقل من الأصوات.