عائلات سورية تغادر بيروت إلى أميركا بعد تعليق حظر السفر

عائلات سورية تغادر مطار بيروت الدولي في طريقها إلى الولايات المتحدة بعد تعليق القضاء الأميركي العمل بقرار الرئيس دونالد ترامب حظر دخول مواطني سبع دول الأراضي الأميركية.

شركات الطيران العاملة في مطار بيروت  بدأت اعتباراً من اليوم بالسماح لرعايا الدول السبع بالتوجه إلى الولايات المتحدة
غادرت عائلات سورية مطار بيروت الدولي في طريقها إلى الولايات المتحدة بعد تعليق القضاء الأميركي العمل بقرار الرئيس دونالد ترامب حظر دخول مواطني سبع دول الأراضي الأميركية.

وأفادت الوكالة الوطنية للإعلام اللبنانية إن "شركات الطيران العاملة في المطار بدأت اعتباراً من اليوم -الأحد- بالسماح لرعايا الدول السبع بالتوجه إلى الولايات المتحدة على متن رحلات الشركات الوطنية والعربية والأجنبية تطبيقاً لقوانين السفر العالمية".


وبحسب الوكالة "غادر بيروت عدد من العائلات السورية من حملة الوثائق الرسمية التي تخوّلها دخول الأراضي الأميركية متوجهة إلى هناك عن طريق بعض الدول الأوروبية والعربية".


وأكد مصدر في شركة طيران الشرق الأوسط اللبنانية لوكالة "فرانس برس" الفرنسية استئناف السماح لمواطني الدول السبع بالسفر إلى الولايات المتحدة.

 

وعلق قاض فدرالي أميركي العمل بالمرسوم التنفيذي الذي أصدره ترامب في 27 كانون الثاني/ يناير، ما أعاد فتح أبواب الولايات المتحدة أمام مواطني الدول السبع وهي العراق وليبيا والسودان وسوريا والصومال واليمن وإيران.


كما رفضت محكمة استئناف فدرالية الأحد طلباً قدمته وزارة العدل لمعاودة العمل فوراً بقرار الحظر.


وإثر تعليق القضاء الأميركي للقرار أعلنت شركات طيران عدة بينها "ايرفرانس وبريتش ايرويز والإمارات والاتحاد والخطوط القطرية ولوفتهانزا الألمانية والخطوط الجوية السويسرية وشركة يونايتد ايرلاينز" أنها ستنقل المسافرين من مواطني الدول السبع إذا كانت بحوزتهم تأشيرات صالحة.