وفد صنعاء يؤكد أن أيّ اتفاق مقبل سيشمل منصب الرئاسة

وفد صنعاء إلى الحوار اليمني يؤكد خلال اجتماع مع المبعوث الأمميّ أنّ أيّ اتفاق مقبل سيشمل منصب الرئاسة، ومصادر تقول للميادين إن ولد الشيخ عرض على وفد صنعاء هدنة لمدة 72 ساعة.

وفد صنعاء: المبعوث الأمميّ سيقدّم رؤية متكاملة لحل الأزمة اليمنية في وقت لاحق
أكدّ وفد صنعاء خلال اجتماع مع المبعوث الأمميّ إلى اليمن اسماعيل ولد الشيخ أحمد في مسقط أنّ أيّ اتفاق مقبل سيشمل منصب الرئاسة.

وفد صنعاء أشار إلى أنّ المبعوث الأمميّ سيقدّم رؤية متكاملة لحل الأزمة اليمنية في وقت لاحق،  مشيراً إلى أنّ ولد الشيخ  دان عملية الحظر الجوي على مطار صنعاء وما تسبّبه من معاناة إنسانية.

 من جهتها، قالت مصادر للميادين إن ولد الشيخ عرض على وفد صنعاء هدنة لمدة 72 ساعة، وإنه سيغادر مسقط اليوم الثلاثاء متوجّها إلى الرياض للقاء الرئيس هادي عبد ربه منصور.


وأفاد مراسل الميادين أن وفد صنعاء جدد احتجاجه على ما وصفها بـ "المجازر الوحشية  التي ارتكبها العدوان"، على حدّ تعبيره، في عدد من المحافظات اليمنية والتي أسفرت عن سقوط العشرات من الأطفال والنساء ما بين قتيل وجريح. 


كما دان الوفد استمرار التصعيد العسكري السعودي و"أعمال القتل اليومية والممنهجة للمدنيين وسط صمت دولي مخز".

 
وعبّر الوفد عن استيئاءه من عجز الأمم المتحدة عن اتخاذ اي اجراءات بشان الحظر الجوي على مطار صنعاء الدولي، والذي يتسبب في معاناة كبيرة للمسافرين اليمنيين خاصة المرضى الذين يتواجدون في عدد من البلدان مطالبين بضرورة رفع الحصار بكافة اشكاله .


وفي السياق نفسه، نقل الوفد عن المبعوث الأممي تأكيده أن الاتفاق سيكون شاملاً وكاملاً ويتضمّن كافة القضايا وفي مقدمتها الرئاسة، بخلاف ما كان يطرح في الكويت.


وكشف عن إدانة المبعوث الأممي عملية الحظر الجوي المفروضة على مطار صنعاء، وما تسببه من معاناة إنسانية للمواطنين اليمنيين، واعداً بأنه سيعمل خلال الفترة القادمة لفتح الأجواء اليمنية أمام الطيران المدني والتجاري .