قوات الأمن المصرية تغلق الطرق المؤدية إلى نقابة الصحافيين

قوات الأمن المصرية تغلق الطرق المؤدية إلى نقابة الصحافة بعد دعوة الأخيرة لعقد جمعية عمومية اليوم على خلفية الأزمة مع وزارة الداخلية.

المتظاهرون خلال اعتصامهم أمام نقابة الصحافة
أغلقت قوات الأمن المصرية الطرق المؤدية إلى نقابة الصحافيين بعد دعوة مجلس النقابة إلى عقد جمعية عمومية اليوم الأربعاء على خلفية الأزمة التي نشبت أخيراً بين نقابة الصحافيين ووزارة الداخلية بسبب اقتحام قوات الأمن النقابة للقبض على الصحافيين عمرو بدر ومحمود السقا.

ونشرت القوات الأمنية تعزيزات أمنية مشددة أمام دار القضاء العالي، وأقامت حواجز جديدة.

وكانت نقابة الصحافيين المصريين قد دانت ما وصفته بتصعيد الحرب ضد الصحافيين وتراجع أوضاع الحريات الصحافية.

واحتشد عشرات الصحافيين أمام مجلس النقابة ورددوا هتافات تندد بالتضييق على الحريات العامة في البلاد.

في المقابل قرر النائب العام حظر النشر في الوقائع المتعلقة بهذه القضية تجنباً لأي تأثير في سير التحقيقات. ونفى ما أعلنه مجلس النقابة من أن مداهمة النقابة جرت على نحو مخالف للإجراءات المنصوص عليها في القانون.