أوباما: تدخل روسيا في سوريا دليل على ضعف الحكومة السورية

الرئيس الاميركي يقول إن تدخل روسيا في سوريا دليل على ضعف الحكومة السورية، من جانبها، والخارجية الروسية تقول إن تركيا تعهدت أنها لن تسمح بسقوط بلدة أعزاز السورية في يد الكْرد، لأنها تقع على خط إمداد تستخدمه أنقرة لدعم تنظيم داعش.

أوباما: من الكياسة للرئيس بوتين المساعدة على التوسط في عملية انتقال سياسي في سوريا
قال الرئيس الاميركي باراك أوباما إن تدخل روسيا في سوريا دليل على ضعف الحكومة السورية، وإنه سيكون من الكياسة للرئيس الروسي أن يساعد على التوسط في عملية انتقال سياسي في سوريا.

وأكد اوباما أن روسيا والرئيس السوري بشار الاسد ربما حققا تقدماً مبدئياً على الارض، لكن ثلاثة أرباع سوريا خارج سيطرتهما.

من جهته، قال المتحدث باسم الخارجية الاميركية مارك تونر، إنه ما من خطط للولايات المتحدة لتنفيذ عملية برية في سوريا. ومن ناحية أخرى شكك تونر في إرساء وقف لإطلاق النار في سوريا هذا الأسبوع كما نص عليه اتفاق ميونيخ بين الاطراف الرئيسيين المعنيين بالأزْمة السورية، الا أنه اكد أنه يجب أن يحصل تقدم باتجاه وقف الاعمال العدائية خلال الايام المقبلة.

من جانبها، أعلنت وزارة الخارجية الروسية أن تركيا تعهدت أنها لن تسمح بسقوط بلدة أعزاز السورية في يد الكْرد، لأنها تقع على خط إمداد تستخدمه أنقرة لدعم تنظيم داعش.

وقالت المتحدثة باسم الوزارة ماريا زاخاروفا إن بعض شركاء موسكو، ناشدوها عدم المساس بممر على الحدود السورية التركية حول أعزاز.

تركياً، وصف الرئيس رجب طيب اردوغان الهجمات التي تشنها روسيا والجيش السوري شمال مدينة حلب بالمقلقة.

وجاء كلام أردوغان في محادثة هاتفية أجراها مع الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز، اعتبر خلالها الطرفان أن لا حل للأزْمة السورية في ظل وجود الأسد في السلطة. كذلك بحث الطرفان تقدم حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي في أعزاز وقصف الجيش التركي.

من ناحيته، عبر مجلس الأمن الدولي عن قلقه من القصف التركي على الأراضي السورية.

وطالب المندوب الفنزويلي رافايل راميريز كاريرا رئيس مجلس الأمن في دورته الحالية، طالب تركيا باحترام القانون الدولي.

من جانبه رأى مندوب سوريا في الأمم المتحدة بشار الجعفري أن العدوان التركي انكشف، وأنه حتى أقرب حلفاء أنقرة دانوا عدوانها على السيادة السورية.

واتهم الجعفري تحالف واشنطن بارتكاب ما وصفها بجريمة استهداف مستشفى لمنظمة "أطباء بلا حدود" في شمال سوريا.