طهران تعلن عن تصوير حاملة الطائرات الأميركية "هاري ترومن"

بحرية الجيش الايراني تعلن تصوير حاملة الطائرات "هاري ترومن" الأميركية بواسطة غواصة وطائرة بدون طيّار في اليوم الثالث للمناورات التي تجريها القوات البحرية الايرانية.

حاملة الطائرات الأميركية شاركت في حروب في أفغانستان و العراق
قالت بحرية الجيش الايراني إنها  قامت بتصوير حاملة الطائرات "هاري ترومن" الأميركية.

الإعلان الإيراني جاء خلال اليوم الثالث من مناورة "الولاية ٩٤" التي تنفذها قوات بحرية الجيش الإيراني في المنطقة الممتدة من شرق مضيق هرمز و بحري عمان الى شمال المحيط الهندي.
و نشرت البحرية الايرانية مقطعي فيديو الأول  قالت إنه  لحاملة الطائرات الأميركية "هاري ترومن" والتقط بواسطة غواصة من نوع "غدير" التي اقتربت إلى مسافة قريبة جداً من حاملة الطائرات موضحة ان الغواصة الايرانية قامت بجمع المعلومات أيضاً.
أمّا المقطع الثاني فيعود لنفس حاملة الطائرات، ولكن تم تصويره بطائرة بدون طيار حيث تم نقل الصور بشكل مباشر (أون لاين).
 وأضافت البحرية الإيرانية أن الطائرة بدون طيار التي قامت بإرسال الصور والتي لم تحدد نوعها قادرة على حمل الأسلحة أيضاً. 

يذكر أن إيران كانت قد وجهّت انذارين لبارجة و مقاتلة أميركيتين اقتربتا من منطقة المناورات خلال يومها الأول.

وقال مساعد شؤون العلميات في القوة البحرية للجيش الايراني العميد محمود موسوي في تصريح سابق له ان الطائرة من دون طيار هذه قادرة على أداء مهام قتالية فضلاً عن عملية الاستطلاع ولها القدرة على مواجهة التهديدات.

وحاملة الطائرات "هاري ترومان"  وضعت قيد الخدمة البحرية عام 1998، و هي مسماة باسم الرئيس الأميركي الـ33 هاري ترومان. وقد حضر حفل افتتاحها الرئيس الأميركي بيل كلنتون.

و بعد سنة 2001 دخلت حاملة الطائرات "يو إس إس هاري ترومان" (CVN - 75) في حروب مثل حرب أفغانستان و حرب العراق.


وتم خلال مناورات القوة البحرية للجيش الايراني اطلاق 3 صواريخ كروز "نور" من الساحل والبحر نحو الاهداف المحددة.

وتم اطلاق اثنين من هذه الصواريخ من الفرقاطة "البرز" والبارجة "نيزة" على هدف واحد في البحر ودمرتاه، فيما اطلق الصاروخ الثالث من منظومة اطلاق ثلاثية ساحلية نحو هدف اخر.

ويبلغ مدى كل من هذه الصواريخ 150 كم.

ويعتبر صاروخ كروز "نور" من الصواريخ الايرانية المعروفة ويمكن اطلاقها من الساحل والقطع البحرية والطائرات والمروحيات.

وتجري مناورات "الولاية 94" في المنطقة الواقعة بين مضيق هرمز وبحر عمان إلى المحيط الهندي 10 درجات شمالا، وتبلغ مساحة منطقة المناورات 3 ملايين كيلومتر مربع.