أمانو يؤكد: إيران ملتزمة بالاتفاق النووي وهي تخضع لأشد نظام تحقق نووي في العالم

مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية يرد سريعاً على الرئيس الأميركي دونالد ترامب ويؤكد أن إيران تخضع لأشد نظام في التحقق النووي في العالم، وأنها تقوم بتنفيذ الالتزامات المفروضة عليها بموجب الاتفاق النووي.

أمانو: إيران تخضع لنظام التحقق النووي الأكثر قوة في العالم (أ ف ب)

أعلن مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية يوكيا أمانو أن إيران تخضع لأشد نظام للتحقق النووي في العالم، وأن إيران تقوم بتنفيذ الالتزامات المتعلقة بالأسلحة النووية التي تعهدت بها بموجب الاتفاق النووي.

وفي بيان رسمي صادر عن الوكالة الدولية في أول رد فعل لها على الاستراتيجية الأميركية الجديدة تجاه الاتفاق النووي والتي اتهم فيها الرئيس الأميركي إيران بعدم الوفاء بالتزاماتها في الاتفاق، قال أمانو إنه منذ كانون الثاني/يناير 2016، تقوم الوكالة بالتحقق من تنفيذ إيران لالتزاماتها بموجب خطة العمل الشاملة المشتركة، على النحو الذي طلبه مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة".

 

وأضاف أمانو إن إيران تنفذ الآن البروتوكول الإضافي للاتفاق المبرم مع الوكالة الدولية، وهي أداة تحقّق قوية تتيح للمفتشين وصولاً أوسع إلى المعلومات والمواقع في إيران"، قائلاً "حتى الآن، تمكنت الوكالة من الوصول إلى جميع المواقع التي تحتاج إلى زيارتها".

وختم بيان أمانو بالتأكيد على أن إيران "تخضع في الوقت الحالي لنظام التحقق النووي الأكثر قوة في العالم".

 

وكان أعلن الرئيس الإيراني حسن روحاني عقب تصريحات ترامب أن بلاده ستلتزم بالاتفاق النووي والتعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية طالما أن الاتفاق يحقق مصالحها.