إرسلان أبّن الشهيد زهر الدين: لو سقطت سوريا لسقطت كل الأمة

رئيس "الحزب الديمقراطي اللبناني" طلال ارسلان، يقول في حفل تأبين أقامه للشهيد العميد عصام زهر الذين، يقول إن "التآمر على سوريا تآمر على الأمة، ولو سقطت سوريا لسقطت كل الأمة"، والسفير السوري في لبنان يشارك في التأبين ويعلن أن "قطاف النصر في سوريا صار قريباً".

إرسلان يؤبّن الشهيد زهر الدين: لو سقطت سوريا لسقطت كل الأمة

قال رئيس "الحزب الديمقراطي اللبناني" طلال إرسلان إن "التآمر على سوريا هو تآمر على كل هذه الأمة، ولو سقطت سوريا لسقطت كل الأمة".

إرسلان وفي حفل تأبين أقامه لقائد قوات الحرس الجمهوري في دير الزور الشهيد اللواء عصام زهر الدين، أكد أن "هناك مشروعا واحدا أمام أهل التوحيد هو مشروع القومية، وأي قوة في العالم لن تجعل منهم حراساً لإسرائيل".

إرسلان الذي حيّا "أصدقاء بلادنا الذين أثبتوا في هذه المعركة أنهم أصدقاء شرفاء كإيران وروسيا وأخواننا في المقاومة"، اعتبر ألا خيار أمام أهل التوحيد إلا "الوطن العربي السوري الواحد الموحد بدولتهم السورية بقيادة الرئيس بشار الأسد".

وشارك في حفل التأبين السفير السوري في لبنان علي عبد الكريم علي، الذي قال إن الشهيد زهر الدين "مثّل صورة السويداء"، مضيفاً أن "قطاف النصر صار قريباً وارتباك العدو الصهيوني دليل على النصر الكبير".

يذكر أن الشهيد زهر الدين، شيع في السويداء بعد استشهاده بانفجار لغم أرضي بحويجة صكر أثناء تقدّم القوات التي يقودها في دير الزور.

ونعت قرى فلسطينية وسورية محتلة الشهيد زهر الدين، كما أقامت فعاليات ووقفات تأبينية له ورفعت صوره على عدة مبان في فلسطين.