هنية يؤكد للميادين الانخراط في معركة الدفاع عن القدس والتمسّك بحق العودة

رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل أبو هنية يؤكد عدم التنازل عن حق عودة اللاجئين الفلسطينيين إلى أرضهم، ويحث على الانخراط في معركة الدفاع عن القدس، والإعلان عن اجتماع للقيادة الفلسطينية الإثنين لاتخاذ قرارات مهمة بشأن القرار الأميركي.

أكد رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية عدم التنازل عن حق عودة اللاجئين الفلسطينيين إلى أرضهم، وفي حديث للميادين خلال تشييع الشهيد إبراهيم أبو ثريا في غزة حثّ هنية على الانخراط في معركة الدفاع عن القدس.

 

 

في السياق ذاته، شدّد الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة على أنّ الفلسطينيين لن يقبلوا أيّ تغيير على حدود القدس المحتلة عام 1967.

ورأى أبو ردينة أن التصريحات الأميركية المتكرّرة حول القدس هي خروج على الشرعية وتكريس للاحتلال، كما لفت إلى أنّ اعتبار إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب (حائط البراق) جزءاً من إسرائيل يؤكد خروج هذه الإدارة من عملية السلام.

 

اجتماع للقيادة الفلسطينية الإثنين لاتخاذ "قرارات مهمة"

بدوره أعلن الناطق باسم حركة فتح أسامة القواسمي أن اجتماعاً في غاية الأهمية ستعقده القيادة الفلسطينية بعد غد الإثنين في مقر الرئاسة الفلسطينية برام الله لاتخاذ قرارات مهمة جداً بشأن القرار الأميركي.

وقال القواسمي إن اجتماع الإثنين سيتحدث عن الخطوات التي يجب اتخاذها ضد القرار الأميركي.. وسيرأس الاجتماع الرئيس الفلسطيني محمود عباس وسيضمّ ممثّلين عن اللجنة التنفيذية لمنظّمة التحرير واللجنة المركزية لحركة فتح وعن الفصائل الفلسطينية وقيادات الأجهزة الأمنية.