بارزاني يعلن استعداد الإقليم لحلّ المشاكل العالقة مع بغداد

رئيس حكومة إقليم كردستان العراق يعلن استعداد حكومة الاقليم لحلّ المشاكل العالقة بين بغداد وأربيل، ويبدي استعداد الإقليم لبدء الحوار مع بغداد لحلّ المشاكل العالقة.

برزاني يدعو لحلّ المشاكل العالقة بين بغداد واربيل

أعلن رئيس حكومة اقليم كردستان العراق نيجيرفان بارزاني الخميس، استعداد حكومة الاقليم لحلّ المشاكل العالقة بين بغداد وأربيل وفق الدستور، مبدياً استعداد الإقليم لبدء الحوار مع بغداد لحلّ المشاكل العالقة بين حكومتي الاقليم والاتحادية.

وأشار برزاني إلى أن بغداد لم تبد أيّ مبادرة لبدء الحوار حتى الآن، مرحّباً بتصريحات نائب رئيس الجمهورية نوري المالكي حول البدء بالحوار بين الجانبين.

ولفت رئيس حكومة اقليم كردستان العراق إلى أن الحكومة سترد على تصريحات العبادي حول مسائل النفط والغاز بالبيانات والأرقام، مؤكداً أن تصريحات العبادي بخصوص النفط والغاز ليست صحيحة.

وفيما يتعلق بقرار حظر الطيران على مطارات الاقليم، قال بارزاني إن هذا القرار يؤثر على مواطني الإقليم، مشيراً إلى أن قرار حظر الطيران يمنعهم من السفر إلى الخارج للعلاج أو السياحة.

وكان بارزاني دعا في 26 تشرين الأول/ أكتوبر الماضي الحكومة المركزية في بغداد إلى عدم اللجوء إلى القوة لحل المشكلات المتفاقمة بين الجانبين.

وأكد بارزاني في مؤتمر صحافي في أربيل عاصمة الإقليم الشمالي الذي يتمتع بحكم ذاتي، أن مشكلات مشاكل العراق لن تعالج بالقوة، وأن بغداد يجب أن تصل إلى قناعة بأن المشكلات "لن تعالج بالدبابات".