أميركا تطالب لبنان بإبعاد حزب الله عن القطاع المالي والتصدي لأنشطة إيران

مساعد وزير الخزانة الأميركي لشؤون مكافحة تمويل الإرهاب يطالب المسؤولين اللبنانيين بإبعاد حزب الله عن القطاع المالي، ويشدد على "أهمية التصدي لأنشطة إيران الشريرة في لبنان"، بحسب بيان صادر عن السفارة الأميركية في بيروت، والرئيس اللبناني ميشال عون ينهي زيارته للكويت ويؤكد أن القوى الأمنية تتابع الخلايا النائكة في أجل منعها من تنفيذ مخططات إرهابية جديدة.

بيلينغسلي: على الحكومة اللبنانية اتخاذ كل الإجراءات لإبعاد حزب الله عن القطاع المالي

كشفت السفارة الأميركية في بيروت أن مساعد وزير الخزانة الأميركي لشؤون مكافحة تمويل الإرهاب مارشال بيلينغسلي طالب المسؤولين اللبنانيين خلال زيارته الأخيرة بإبعاد حزب الله عن القطاع المالي.

وأضافت السفارة في بيان لها أن المسؤول الأميركي حثّ الحكومة اللبنانية على اتخاذ "كل الإجراءات الممكنة لضمان ألا يكون حزب الله جزءاً من هذا القطاع"، مشدداً على "أهمية التصدي لأنشطة إيران الشريرة في لبنان" بحسب تعبير البيان الأميركي.

 

في غضون ذلك، أنهى الرئيس اللبناني ميشال عون زيارة للكويت شدّد خلالها على أن اللبنانيين "نجحوا في تطهير أرضهم من داعش ومن الإرهاب".

وأكد عون قبيل عودته إلى بيروت أن "القوى الأمنية تتابع الخلايا النائمة من أجل منعها من تنفيذ مخطّطات إرهابية جديدة"، مشيراً إلى أن لبنان يعيش في "استقرار أمني كبير".