ولايتي: من حق دمشق وغيرها الرد على أي اعتداء إسرائيلي

مستشار المرشد الإيراني للشؤون الدولية علي أكبر ولايتي يؤكد أن من حقِّ دمشق وغيرها الرد على أي اعتداء إسرائيلي، ويقول إن وجود إيران في سوريا سيستمر للدفاع عن محور المقاومة وفق التوافق بين طهران ودمشق.

ولايتي حذّر إسرائيل من تكرار اعتداءاتها على سوريا

قال مستشار المرشد الإيراني للشؤون الدولية علي أكبر ولايتي إن من حقِّ دمشق وغيرها الرد على أي اعتداء إسرائيلي، مؤكداً أن وجود إيران في سوريا سيستمر للدفاع عن محور المقاومة وفق التوافق بين طهران ودمشق.

وحذّر ولايتي إسرائيل "من تكرار اعتداءاتها على سوريا لأن ذلك سيعطي الحقّ للدول بالدفاع عن سيادتها وهو ما قامت به دمشق".

ولايتي قال إن "أمن لبنان من أمن سوريا"،  معتبراً أن مختلف الأطراف السورية أدركت أهمية وجود الأسد لضمان الاستقرار".

وقال المسؤول الايراني، في تصريح أدلى به للصحفيين يوم الاثنين ردّاً على سؤال حول الرسالة التي توجهها عملية اسقاط طائرة الكيان الصهيوني، "إن هذه المرحلة تشكّل منعطفاً في تاريخ الكفاح ضد الكيان الصهيوني حيث أن ما حدث يمثّل مواجهة أحد البلدان المهمة في الخط الامامي لجبهة المقاومة حيث تمتلك الحق في الدفاع عن وحدة اراضيها".

ولايتي كان قد استقبل وفداً فرنسياً أكد أمامه أن "لدى طهران وباريس مصلحة مشتركة بإحلال الاستقرار والأمن في سوريا في ضوء وجود الأسد".