إرسلان لجنبلاط: لا تؤمن بالحوار والمشاركة وتخترع خصوماً وهميين

رئيس الحزب الديمقراطي اللبناني، طلال إرسلان، يوجه رسالة إلى رئيس "اللقاء الديمقراطي" النائب وليد جنبلاط، يقول له فيها إن قوته تأتي من خلال التزعم على مجتمع ضعيف يحتاجه في كل شيء بالترغيب أو الترهيب، ويضيف أن جنبلاط يدّعي ويصور نفسه ضحية عند كل استحقاق فيخترع خصوماً وهميين.

إرسلان: جنبلاط لم يطرح يوماً تحالفاً على قاعدة المشاركة

قال رئيس الحزب الديمقراطي اللبناني، طلال إرسلان، إن قوة رئيس "اللقاء الديمقراطي" النائب وليد جنبلاط، تأتي من خلال "التزعم على مجتمع ضعيف يحتاجك في كل شيء بالترغيب أو الترهيب".

إرسلان توجه برسالة إلى جنبلاط قال له فيها "نحن نقرأ في كتابين مختلفين جداً وفي قاموسين لا يلتقيان في مقارباتنا للأمور"، مذكّراً بأنه دعا جنبلاط ليكون أول من يبادر إلى "عقد اجتماع درزي في لبنان للبحث الجدّي في مستقبل وجودنا في هذا البلد"، موضحاً أنه "ولا يوم لمست لديك (جنبلاط) جدية في الأمر أو أخذت منك جواباً مقنعاً".

رئيس الحزب الديمقراطي اللبناني اتهم جنبلاط بأنه "يدّعي ويصور نفسه ضحية عند كل استحقاق"، فيخترع "خصوماً وهميين ليشد بهم العصب المهترئ حتى أوصل نفسه لمكان لا يحسد عليه".

ورأى إرسلان أن رئيس "اللقاء الديمقراطي" لم يطرح يوماً تحالفاً على قاعدة المشاركة، "إنما على قاعدة الإحتكار والتسلط والهيمنة"، مضيفاً أن امتعاض جنبلاط الحقيقي "هو لأنه غير قادر على استيعاب أنه سيكون هنالك كتلة نيابية في الجبل (محافظة جبل لبنان) برئاسة طلال إرسلان ستشاركك على أرض الجبل".

كما اتهم إرسلان جنبلاط بأنه "لا يؤمن بمبدأ الحوار والشراكة"، داعياً رئيس "اللقاء الديمقراطي" لــ "كفّ شرّ مناصريه عن الناس"، على حد تعبيره.