الداخلية التونسية: وفاة 6 أشخاص وفقدان إثنين بالفياضانات

وزارة الداخلية التونسية تعلن وفاة ستة أشخاص وفقدان إثنين نتيجة سوء الأحوال الجوية. ووزير الداخلية يدعو المواطنين إلى ملازمة الحذر وعدم المجازفة بحياتهم في ظل هذه الأوضاع المناخية الاستثنائية التي تمر بها البلاد.

وزارة الداخلية التونسية دعت المواطنين إلى ملازمة الحذر وعدم المجازفة بحياتهم في ظل هذه الأوضاع المناخية الاستثنائية

أعلنت وزارة الداخلية التونسية وفاة ستة أشخاص وفقدان إثنين نتيجة سوء الأحوال الجوية في البلاد منذ الأربعاء الماضي.

وتأتي الأمطار الغزيرة بعد شهر من عواصف وأمطار غزيرة أودت كذلك بحياة خمسة أشخاص شمال شرق البلاد.

وقد ارتفع منسوب المياه في عدد من المدن بينها العاصمة وأطرافها، وأُغلقت المدارس في القصرين وسيدي بوزيد وعدد من المناطق التي طالتها الفيضانات، فيما طالَب الأهالي بحلول جذرية لتفادي أيّ كوارث في المستقبل.

وزير الداخلية التونسية هشام الفراتي دعا المواطنين إلى ملازمة الحذر وعدم المجازفة بحياتهم في ظل هذه الأوضاع المناخية الاستثنائية التي تمر بها البلاد، مؤكداً أن لجان مجابهة الكوارث قي حالة انعقاد مستمر.

وكانت السلطات علقّت التدريس في عدد من مدن البلاد منها العاصمة جراء الأمطار الطوفانية التي تشهدها البلاد منذ الأربعاء الماضي والتي تسببت في عدد من الخسائر المادية حيث غمرت المياه المنازل والمنشآت العمومية والخاصة وجرفت مئات رؤوس الأغنام والسيارات، كما تسببت في تصدعات في البنية التحتية والطرقات.