وفد صنعاء يحذر من تبعات استمرار الحصار على مطار العاصمة

حكومة صنعاء تعلن أن استهداف مطارات دول التحالف السعودي هي أقرب الطرق لفك الحصار عن مطار العاصمة، وحركة أنصار الله تدعو السعودية لمراجعة حساباتها.

عبد السلام يلوح بإغلاق مطارات دول التحالف أو إصابتها بشلل تام لفك الحصار عن مطار صنعاء

حذر رئيس وفد صنعاء للمفاوضات محمد عبد السلام من تبعات استمرار الحصار على مطار العاصمة.

ولفت عبد السلام إلى أن مطارات دول التحالف السعودي في مرمى النيران، ملوحاً بإغلاقها أو إصابتها بشلل تام لفك الحصار عن مطار صنعاء.

وفي اتصال مع الميادين قال عضو المجلس السياسي في حركة أنصار الله محمد البخيتي إن هناك فرصة أمام السعودية والإمارات لمراجعة حساباتهما في حرب اليمن، مؤكداً أن الجيش واللجان لم يستخدموا كل قدراتهم وأنهم سيضربون أكثر في المستقبل القريب.

ميدانياً، أطلق الجيش اليمني واللجان الشعبية 4 صواريخ من طراز زلزال واحد على تجمعات لقوات التحالف في معسكر الصدرين، ما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى في صفوفهم.

ونفذ سلاح الجو المسير اليمني عدة هجمات بطائرات من دون طيار على مطار جيزان السعودي.

كما صد الجيش واللجان هجوماً واسعاً للتحالف السعودي من ثلاثة محاور في  صحراء الأجاشر الحدودية بين نجران وصعدة.