تشلسي يُخرج ليفربول من كأس إنكلترا

ليفربول يعيش خيبة جديدة في الأيام الأخيرة.

  • فاز تشلسي بنتيجة 2-0

عاش ليفربول خيبة جديدة في الأيام الأخيرة بعد أن تعرّض للخسارة أمام مضيفه تشلسي 0-2 ليودّع مسابقة كأس إنكلترا من الدور الخامس. 

وتوقّفت مسيرة ليفربول الخالية من الهزائم في الدوري الممتاز عند 44 مباراة بخسارته المفاجئة 0-3 على ملعب واتفورد يوم السبت الماضي وسقط مرة أخرى في "ستامفورد بريدج".

وبعد حوالي ربع ساعة من المباراة، سمح أدريان حارس ليفربول لتسديدة قوية من البرازيلي ويليان أن تهز شباكه بسهولة بعدما ارتطمت في يده ودخلت المرمى، قبل أن يضاعف لاعب وسط إيفرتون السابق روس باركلي النتيجة بعد مرور ساعة بقليل من المباراة.

وأجرى الألماني يورغن كلوب مدرب ليفربول سبعة تغييرات على التشكيلة التي خسرت أمام واتفورد لكنه دفع بتشكيلة من أصحاب الخبرة بعدما خاض مباراة الدور الماضي أمام شروزبري تاون بفريق تحت 21 عاماً.

وأهدر السنغالي ساديو مانيه العديد من الفرص وتصدى الإسباني كيبا أريزابالاغا حارس تشلسي، العائد للفريق لأول مرة منذ كانون الثاني/ يناير الماضي، لثلاث فرص خطيرة في الشوط الأول.

لكن تشلسي، في ظل تألق بيلي غيلمور (18 عاماً) في وسط الملعب، استحق الفوز.

أما ليفربول فقد تعرّضت هيمنته على الموسم لضربة مفاجئة قوية بتلقيه ثلاث هزائم في أربع مباريات في كافة المسابقات عقب خسارته أمام أتلتيكو مدريد 0-1 في ذهاب دور الستة عشر لدوري أبطال أوروبا.