بولندا تفتح الملاعب وتخفف القيود على الرياضة

بولندا تخطط لإعادة فتح الأماكن الرياضية المفتوحة في الرابع من أيار/مايو.

  • بولندا تفتح الملاعب وتخفف القيود على الرياضة
    رئيس الوزراء البولندي ماتيوش مورافيتسكي (أرشيف)

تخطط بولندا لإعادة فتح الأماكن الرياضية المفتوحة، في الرابع من أيار/مايو كما ستسمح بعودة مباريات الدوري المحلي الأول لكرة القدم، بحلول نهاية الشهر المقبل، في إطار سعيها لتخفيف القيود التي فرضتها للحد من انتشار فيروس كورونا "كوفيد-19".

وبدأت بولندا في تخفيف بعض القيود في وقت سابق من الشهر الجاري، قائلة إن هذه الإجراءات كلفت الاقتصاد كثيراً.

وفي هذا الإطار أعادت فتح الغابات والمتنزهات وخففت القيود المتعلقة بعدد الأشخاص المسموح تواجدهم في المحلات التجارية.

وقال رئيس الوزراء البولندي ماتيوش مورافيتسكي في مؤتمر صحفي، اليوم السبت "الرياضة جزء مهم من الاقتصاد الوطني وهي تسهم في تحسين الصحة ونحن ندرك مدى أهميتها في العودة للأوضاع الطبيعية".

وأضاف رئيس الوزراء أن المرحلة التالية في تخفيف القيود الوقائية على الرياضة ستشمل إعادة فتح القاعات الرياضية المغلقة تليها أحواض السباحة وأندية اللياقة البدنية.

وستسمح بولندا بعودة مباريات دوري كرة القدم الأول في نهاية أيار/مايو المقبل دون جمهور وبعودة سباقات الدراجات النارية في منتصف حزيران/يونيو.

وقال مورافيتسكي  إن بلاده ستطلق مركزين رياضيين متخصصين حتى يتسنى للرياضيين في بلاده الاستعداد لدورة الألعاب الأولمبية الصيفية المقبلة "طوكيو 2020" والتي تأجلت إلى العام المقبل.

وقالت دانوتا دموفسكا-أندريوك وزيرة الرياضة البولندية، في مؤتمر صحفي "أتمنى أن يعود رياضيونا من الألعاب الأولمبية بحقيبة مليئة بالميداليات".