دوري أبطال آسيا: فيروس كورونا يقصي الهلال السعودي حامل اللقب من البطولة

الاتحاد الآسيوي لكرة القدم يعتبر نتائج الهلال السعودي غير محتسبة ويقصيه من البطولة.

  • الهلال أثناء تتويجه بلقب دوري أبطال آسيا الموسم الماضي (أرشيف)
    الهلال أثناء تتويجه بلقب دوري أبطال آسيا الموسم الماضي (أرشيف)

اعتبر الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، اليوم الأربعاء، نتائج الهلال السعودي بطل مسابقة دوري أبطال آسيا لاغية وغير محتسبة في البطولة بنسختها الحالية بسبب إخفاق النادي في تقديم لائحة مطلوبة من 13 لاعباً لمباراته مع شباب أهلي دبي الإماراتي في الدوحة.

ولم يستطع النادي تأمين الـ13 لاعباً وذلك بعد أن ضربه فيروس كورونا حيث يفتقد الفريق لأكثر من 15 لاعباً.

وقال الاتحاد الذي رفض طلب الهلال بتأجيل المباراة في بيان: "أخفق نادي الهلال السعودي في تقديم اللائحة المطلوبة التي تضم 13 لاعباً من أجل خوض المباراة ضمن المجموعة الثانية في دوري أبطال آسيا لمنطقة الغرب، أمام شباب الأهلي دبي الإماراتي. وبحسب المادة 4.3 من اللوائح الخاصة لبطولات الاتحاد الآسيوي لكرة القدم خلال جائحة كوفيد-19، تم اعتباره منسحباً من البطولة".

وأوضح الاتحاد القاري أن قواعد البطولة تسمح بتسجيل 35 لاعباً لكل فريق، لكن الهلال سجل 30 لاعباً فقط وضمت بعثته في الدوحة 27 لاعبا.

بدوره، كتب الهلال في حسابه على تويتر": "قرّر مراقب مباراة الهلال وشباب أهلي دبي الإماراتي عدم إقامتها"، معتبراً أن الاختبارات الطبية أوضحت عدم جاهزية الثنائي سلمان الفرج وحمد العبدان صحياً وبدنياً لخوض المباراة، وذلك بعد شفائهما من فيروس كورونا.

وكان الهلال حامل اللقب قد ضمن تأهله إلى الدور الثاني في وقت سابق من البطولة المقامة في الدوحة، لكن فيروس كورونا ضرب لاعبيه على عدة دفعات، لدرجة أنه قدم لائحة من 11 لاعباً بينهم 3 حراس مرمى.

وعشية مواجهته مع شباب الأهلي بلغ عدد المصابين في الهلال 19 لاعباً، من بينهم أبرز نجومه على غرار الفرنسي بافيتيمبي غوميس والإيطالي سيباستيان جوفينكو وسالم الدوسري، فضلاً عن إداريين ومعالجين.

وتجاوز الهلال ظروفه الصعبة والغيابات الكثيرة في صفوفه وتأهل الأحد للدور ثمن النهائي، بتعادله مع شهر خودرو الإيراني سلبياً، قبل أن يأتي قرار الأربعاء واعتباره منسحباً من البطولة.