روما يكرم ضيافة تشلسي وآمال أتلتيكو في التأهل تتعقد

روما الإيطالي يكرم ضيافة تشلسي الإنكليزي بعدما أمطر شباكه بثلاثية نظيفة على ملعب "الأولمبيكو" في حين تعادل أتلتيكو مدريد الإسباني في معقله مع كاراباخ الآذربيجاني ضمن الجولة الرابعة للمجموعة الثالثة من دوري أبطال أوروبا.

بيروتي فجر "الأولمبيكو" بالهدف الثالث في مرمى تشلسي (أ ف ب)
بيروتي فجر "الأولمبيكو" بالهدف الثالث في مرمى تشلسي (أ ف ب)

أكرم روما الإيطالي ضيافة تشلسي الإنكليزي بعدما أمطر شباكه بثلاثية نظيفة، الثلاثاء، على ملعب "الأولمبيكو" في حين تعادل أتلتيكو مدريد الإسباني في معقله مع كاراباخ الآذربيجاني ضمن الجولة الرابعة للمجموعة الثالثة من دوري أبطال أوروبا.

وعلى ملعب "الأولمبيكو"، افتتح ستيفان الشعراوي التسجيل بعد 40 ثانية من صافرة البداية من تسديدة ر من أمام المنطقة بعدما هيئها له برأسه زميله البوسني إدين دزيكو.

وكاد البلجيكي إدين هازارد أن يتعادل بعدها بثلاث دقائق عندما انفرد بالمرمى من هجرة مرتدة ولكن حارس روما اليسون بيكر تصدى لتسديدته.

وعاد الشعراوي في الدقيقة 36 لهز الشباك بعدما اقتنص كرة طولية من أمام الدفاع وحولها من لمسه واحدة على يمين الحارس تيبو كورتوا.

وحاول روما زيادة الغلة وكاد أن يعزز النتيجة في الدقيقة 54 عندما أطلق دزيكو قذيفة من داخل المنطقة ولكنها علت العارضة بسنتيمترات.

وكاد ألفارو موراتا أن يقلص النتيجة في الدقيقة 57 عندما سدد من أمام المرمى ولكن كرته مرت إلى جوار القائم بقليل.

وفجر دييغو بيروتي فرحة أخرى في الملعب بتسجيل الهدف الثالث في الدقيقة 64 من تسديدة قوية من أمام المنطقة على يمين الحارس كورتوا.

وبهذه النتيجة خطف روما صدارة المجموعة من "البلوز" بعدما رفع رصيده لثماني يليه تشلسي الذي تجمد رصيده عند سبع نقاط.

وفاجئ كاراباخ بدوره مضيفه أتلتيكو على ملعبه "واندا ميتروبوليتانو" في مدريد وفرض عليه التعادل بهدف لمثله.

وتقدم كاراباخ في البداية عبر لاعبه ميتشيل الذي ارتقى في الدقيقة 40 لكرة ركنية وحولها برأسه إلى داخل المرمى.

ثم أدرك الغاني توماس بارتي لاعب وسط أتلتيكو هدف التعادل بالدقيقة 56 من تسديدة قوية من أمام المنطقة.

وبذلك استمر أتلتيكو في المركز الثالث بثلاث نقاط من ثلاث تعادلات، بينما يتذيل كاراباخ المجموعة بنقطتين.