الوقت بدل الضائع يُنقذ إيطاليا

إيطاليا تستعيد توازنها بفوزها الصعب على مضيفتها بولندا 1-0، في الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الثالثة لدوري الأمم الأوروبية لكرة القدم.

لاعبو إيطاليا يحتفلون بالفوز (أ ف ب)

استعادت إيطاليا توازنها بفوزها الصعب على مضيفتها بولندا 1-0، وأرسلتها إلى المستوى الثاني بفضل كريستيانو بيراغي الذي افتتح سجلّه الدولي بهدف في الوقت بدل الضائع من لقاء المنتخبين في الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الثالثة لدوري الأمم الأوروبية لكرة القدم.

وبدا المنتخبان في طريقهما إلى التعادل مجدداً (1-1 ذهاباً في بولونيا) بعدما فشلت إيطاليا في ترجمة الفرص الكثيرة التي حصلت عليها خلال اللقاء، ما كان سيؤهل البرتغال إلى المربع الذهبي الذي يبلغه متصدر كل مجموعة من المجموعات الأربع في المستوى الأول (تخوض المنتخبات الأربعة مباراتي نصف نهائي، ويتأهل الفائزان لخوض مباراة نهائية).

لكن مدافع فيورنتينا بيراغي قال كلمته في الوقت القاتل وافتتح سجله الدولي في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع، مانحاً مدرب "الأتزوري" الجديد روبرتو مانشيني فوزه الثاني فقط في 8 مباريات منذ أن خلف جيانبييرو فينتورا المقال من منصبه بعد الغياب عن كأس العالم للمرة الأولى منذ 60 عاماً.

وبفوزها في خورزوف مع المحافظة على نظافة شباكها للمرة الأولى بقيادة مانشيني، أبقت إيطاليا على آمالها بالتأهل إلى المربع الذهبي كونها تتأخّر عن البرتغال بفارق نقطتين قبل مباراتها مع الأخيرة في 17 تشرين الثاني/نوفمبر، لكن "سيليساو أوروبا" يملك مباراة أخرى ختامية ضد بولندا أيضاً في 20 منه.