ابتكار علمي جديد... جهاز كهربائي "يقتل كورونا" في الهواء!

باحثون في جامعة هيوستن بولاية تكساس الأميركية، يعلنون عن ابتكار مكيف قادر على التقاط جزئيات فيروس كورونا وقتلها، ويشيرون إلى أن "المكيف الجديد يحد من تفشي فيروس كورونا.

  • "المكيف الجديد يحد من تفشي فيروس كورونا المستجد"

أعلن باحثون في جامعة هيوستن بولاية تكساس الأميركية، عن ابتكار مكيّف، يقولون إنه قادر على "التقاط جزئيات فيروس كورونا المتطايرة في الهواء، وقتلها فوراً".

وحسب موقع "ميديكل إكسبرس" العلمي، "شارك في تطوير مكيف الهواء، باحثون من الجامعة بقيادة مدير مركز الموصلية الفائقة فيها زيفنغ رين، إلى جانب منذر حوراني، الرئيس النتفيذي لشركة "مديستار" المعنية بتطوير المشاريع الطبية"، مؤكداً أن تفاصيل الابتكار الجديد نشرت في دورية " توديه فيزيكس" العلمية.

وأجرى الباحثون تجربة في مختبر أظهرت أن 99.8 % من فيروسات كورونا الموجودة في الهواء قتلت، بعد تشغيل المكيّف، ويعتقد الباحثون أن "هذا الابتكار يمكن استخدامه في الطائرات والمكاتب والمدارس، وغيرها من المنشآت التي تكتظ بالبشر".

ويشيرون إلى أن "المكيف الجديد يحد من تفشي فيروس كورونا، الذي يجتاح العالم، وقتل حتى الآن أكثر من نصف مليون شخص، مؤكدين أن المكيف يستخدم رغوة النيكل في عملية محاصرة الفيروسات وتسخين درجة حرارتها، تمهيداً "لقتلها".

ويأتي هذا الابتكار بالتزامن مع حديث منظمة الصحة العالمية عن وجود دليل يشير إلى احتمال انتشار فيروس كورونا، عبر جسيمات صغيرة للغاية في الهواء.

وكانت صحيفة "نيويورك تايمز" قد ذكرت، السبت الماضي، أن 239 عالماً في 32 دولة طرحوا أدلة في رسالة مفتوحة إلى المنظمة الدولية، وقالوا فيها لقد تبين لهم أن الجسيمات التي تخرج مع الزفير يمكن أن تصيب الأشخاص الذين يستنشقونها.